نشر في: 24/06/2020

   ​

تحت عنوان "الفرص المتاحة لروّاد الأعمال" عقد معهد الدوحة للدراسات العليا، الثلاثاء 23 حزيران/ يونيو 2020، محاضرة عبر منصة "ويبكس – Webex" ألقاها الأستاذ محمد الجفيري، مخترع وخبير في القيادة بالتكنولوجيا. وتأتي المحاضرة ضمن سلسلة المحاضرات الإلكترونية التي أطلقها المعهد لتسليط الضوء على مختلف الجوانب الاجتماعية والاقتصادية والثقافية وكنافذة للتواصل مع المجتمع المحلي والخارجي.

تضمنت محاضرة الجفيري التي جرى بثّها عبر منصات التواصل الاجتماعي للمعهد  أربعة محاور أساسية، ارتبط المحور الأول بالأسواق العالمية، عن طريق إلقاء نظرة تحليلية فاحصة عليها واستشراف مستقبلها، والعودة إلى الماضي بالأرقام والإحصائيات ومقارنتها مع الأرقام الحالية لمعرفة التغيرات التي حدثت وتأثيراتها، طارحًا من خلال هذا المحور عدة سيناريوهات وتوقعات حول ما يمكن أن تكون عليه الأسواق العالمية بعد أزمة كورونا.

أما المحور الثاني، فتناول فيه الجفيري "الأسواق النامية" بالتركيز على الأسواق العالمية والمحلية إضافة إلى الحديث -بشيء من التفصيل- عن الفرص المتاحة أمامها، موضحًا أن هناك قطاعات شهدت نموًا كبيرًا على المستوى العالمي من بينها: قطاع القفازات، والصابون، الأرز والحبوب المجففة، الأطعمة المعلبة، وغيرها من القطاعات بنسب نمو متفاوتة تراوحت بين 99% و670%، مشيرًا إلى تصرفات المستهلكين عالميًا، ونمو وتراجع اهتماماتهم حسب الفئة العمرية، والفرص المتاحة للأسواق النامية محليًا.

وفي سياق متصل، ركّز الجفيري في المحور الثالث من المحاضرة على الأسواق المتراجعة عالميًا ومحليًا، متناولًا بالشرح التراجع الذي أصاب عشرة قطاعات مختلفة تشمل: قطاع الأمتعة وحقائب السفر، مستلزمات الصالات الرياضية، الملابس الرسمية للرجال، ملابس الزفاف وغيرها من القطاعات بنسب تراجع بلغت -57% و-77%. وناقش المحاضِر ضمن هذا المحور الفرص المتاحة للقطاعات المتراجعة محليًا، وإمكانية الاستثمار فيها.

اختتم الجفيري محاضرته بالمحور الرابع الذي سلّط فيه الضوء على "رواد الأعمال في قطر" متحدثًا عن مفهوم الريادة وجوهرها، علاوة على شرح الفروقات بين التاجر ورائد الأعمال. وقدّم الكاتب الجفيري في هذا الجانب معلومات عن الأسواق المحلية، والمجالات المتضررة والفرص المتاحة للاستثمار في كل مجال، الأمر الذي من شأنه أن يسهل على رواد الأعمال رسم السيناريوهات المستقبلية والاستفادة من الأزمة الحالية للدخول في مشاريع ناجحة.

من الجدير ذكره، أن هذه المحاضرة الثانية التي يعقدها معهد الدوحة للدراسات العليا عبر منصات " الاتصال المرئي". وكان المعهد قد استضاف في المحاضرة الأولى الدكتورة دعاء العدوان، اختصاصية في مجال الإرشاد النفسي والتربوي، حيث قدمت محاضرة بعنوان "تأثير جائحة كورونا على الصحة النفسية".