نشر في: 10/04/2018

​تأتي الزيارة في إطار  تفعيل مذكرة التفاهم التي وقعت في نوفمبر 2017 بين معهد الدوحة للدراسات العليا وجامعة ابن خلدون التركية والتي تهدف إلى تعزيز أواصر التعاون الأكاديمي بين الجانبين، في مجال التعليم العالي وفي القضايا البحثية ذات الاهتمام المشترك.

قام الدكتور إبراهيم فريحات  رئيس برنامج ماجستير إدارة النزاع والعمل الإنساني في معهد الدوحة للدراسات العليا بزيارة لجامعة ابن خلدون التركية الأسبوع الماضي، وذلك في إطار تفعيل الاتفاقية الإطار الموقعة بين المؤسستين. وخلال هذه الزيارة  التقى رئيس الجامعة البروفيسور رجب شينترك Recep Senturk، وجرى نقاش  موسع تناول مجمل أوجه التعاون ما بين المعهد والجامعة  في عدة مجالات منها: البرامج الأكاديمية وتبادل الأساتذة والطلاب، والتعاون الاكاديمي والبحثي المشترك.

وتأتي زيارة فريحات في ضوء رؤية المعهد بدعم البحث العلمي وتطويره، وتحفيز سبل التعاون الدولي في المجالات الأكاديمية، وقد أبدى  رئيس الجامعة خلال اللقاء اهتماما بترسيخ أواصر التعاون من خلال تبادل الطلاب مشيرا إلى  الأشواط التي قطعها الطرفان في مجال التحضير لتبادل الأساتذة والطلبة.  وذكر  البروفيسور شينترك أن جامعة ابن خلدون  بحاجة ماسة إلى تطوير مهارات طلابها في اللغة العربية من  خلال الدراسة في مركز اللغات التابع لمعهد الدوحة. كما طرح إمكانية التعاون مع المعهد في مجال تدريس اللغة التركية العثمانية، وفي مجال الدراسة والبحث في إدارة النزاع  وذلك من خلال تخصيص ورش عمل صيفية لاستفادة طلبة جامعة ابن خلدون  والمعهد منها.

واشتملت الزيارة تقديم الدكتور فريحات استشارات فنية للطواقم المختصة في جامعة ابن خلدون لتأسيس برنامج للماجستير في تسوية النزاعات شمل شرحا مفصّلا حول أمور متعددة ، أهمّها: تصميم لبرنامج الماجستير الذي يستمر لمدة عامين، ووصف للمقررات الدراسية التي يجب على البرنامج تضمينها، والتكليفات الأكاديمية التي يقوم بها الطلبة للحصول على شهادة الماجستير، واستراتيجية فاعلة لاستقطاب الموارد البشرية، والتحديات التي قد تواجه البرنامج، وكيفية التعامل معها.  واتفق الطرفان على مواصلة التنسيق ما بينهما لمناقشة التطورات المستقبلية فيما يخص موضوع برنامج الماجستير. بالإضافة لذلك ناقش الطرفان تصميم الورش التدريبية في مواضيع تسوية وإدارة النزاع والتي تقدم للعاملين في المنظمات الدولية والسلك الدبلوماسي، وكذلك تدريب العاملين في قطاع العمل الإنساني الذي أبدى الطرف التركي اهتماما خاصا به.

وجرى خلال الزيارة تنسيق لقاءات عمل مشتركة مع مؤسسة SETA والتي تعتبر من أهم المؤسسات البحثية التركية  وتم اقتراح  مشاريع بحثية مشتركة بين المؤسستين في هذا الجانب.

يشار إلى أن زيارة الدكتور إبراهيم فريحات تأتي في  إطار توطيد علاقة المعهد مع الجامعات الدولية والعالمية بما يخدم تطوير مسيرة العلم و المنظومة التعليمية من جانب أخر. بالإضافة إلى أن أنها جزء من تفعيل مذكرة التفاهم التي وقعت في نوفمبر 2017 بين معهد الدوحة للدراسات العليا وجامعة ابن خلدون التركية والتي تهدف إلى تعزيز أواصر التعاون الأكاديمي بين الجانبين، في مجال التعليم العالي وفي القضايا البحثية ذات الاهتمام المشترك. وتتضمن  مذكرة التفاهم التي وقعت في نوفمبر 2017 بنودا للتعاون في مجال التبادل الطلابي وتبادل الأساتذة، إضافة لعقد ورش العمل المشتركة، والمدارس الصيفية.