نشر في: 23/08/2016

نصت الاتفاقية على تبادل الخبرات والعمل المشترك في الأبحاث والتعليم في المناطق التي تعاني مع آثار النزاعات المسلحة في العالم العربي.​​


 

​تم توقيع مذكرة تفاهم بين مركز دراسات النزاع والعمل الإنساني في معهد الدوحة للدراسات العليا، ومعهد أبحاث السلام PRIO في العاصمة النرويجية أوسلو. وقد نصت الاتفاقية على تبادل الخبرات والعمل المشترك في الأبحاث والتعليم في المناطق التي تعاني مع آثار النزاعات المسلحة في العالم العربي.  ويهدف مركز دراسات النزاع والعمل الإنساني من خلال هذه الاتفاقية إلى تعزيز إمكانياته التعليمية والبحثية، حيث يعتبر معهد أبحاث السلام في أوسلو من أهم المؤسسات العالمية التي تعنى بدراسات النزاع وأبحاثها.

حضر توقيع مذكرة التفاهم، سعادة الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني وزير الخارجية، وسعادة السيد حمد مبارك آل خليفة سفير دولة قطر في النرويج، والدكتور كريستيان بيرغ مدير معهد أبحاث السلام في أوسلو، والدكتور سلطان بركات مدير مركز دراسات النزاع والعمل الإنساني التابع لمعهد الدوحة للدراسات العليا. 

كما عقدت جلسة نقاشية شارك فيها مسؤولون من وزارة الخارجية القطرية، ووزارة خارجية النرويج تم فيها مناقشة سبل التعاون في العمل الإنساني ودراسة النزاعات في منطقة الشرق الأوسط.  وقد أدار الجلسة الدكتور سلطان بركات مدير مركز دراسات النزاع والعمل الإنساني والدكتور كريستيان بيرغ مدير معهد أبحاث السلام في أوسلو.