نشر في: 16/10/2017

استعرض أعضاء المجلس المواد المُدرجة على جدول الأعمال، وما أُنجز من القرارات والتوصيات المُنبثقة من اجتماعه السابق.

عَقد مجلس أمناء معهد الدّوحة للدراسات العليا اجتماعه السّادس في مقرّ المعهد، يوم الأحد، 15 تشرين الأول/أكتوبر 2017. وترأّسَ الاجتماع الدكتور عزمي بشارة، رئيس مجلس الأمناء، بحضور أعضاء المجلس؛ الشيخ الدكتور عبد الله بن علي آل ثاني نائب رئيس المجلس، والدكتور أحمد دلال، والدكتور طاهر كنعان، والدكتورة لوري براند، والدكتورة دينا خوري، والدكتور وائل بنجلون، والدكتور إبراهيم موسى الذي انضم إلى مجلس الأمناء مع إقرار عضويته خلال الاجتماع السابق، حيث رحّب المجلس بعضويته وبحضوره. كما حضر الاجتماع الدكتور ياسر سليمان معالي بحكم منصبه رئيسًا للمعهد بالوكالة.

واستعرض أعضاء المجلس المواد المُدرجة على جدول الأعمال، وما أُنجز من القرارات والتوصيات المُنبثقة من اجتماعه السابق. كما رفع رؤساء لجان مجلس الأمناء الدائمة توصيات اللجان إلى المجلس؛ إذ عقدت هذه اللجان اجتماعاتها يوم السبت، 14 تشرين الأول/ أكتوبر 2017، حيث اجتمعت لجنة الشؤون الأكاديمية برئاسة الدكتور أحمد دلال للاطلاع على ملفات برامج الماجستير التي استحدثت بصيغتها النهائية، والتي انطلقت مع بداية العام الأكاديمي الحالي. وناقشت اللجنة التحديثات على سياسة الإرشاد الأكاديمي، واطلعت على تقرير لجنة تأسيس برنامج الدكتوراه في المعهد وعلى تقرير لجنة الترقيات، فضلًا عن توصيات رئيس المعهد بالوكالة لتعيين العمداء الجدد والأكاديميين المنضمين إلى المعهد من فئة أستاذ وأستاذ مشارك، لإقرارها من مجلس الأمناء.

كما اجتمعت لجنة الشؤون المالية والتخطيط برئاسة الدكتور وائل بنجلون، للاطلاع على الموازنة المالية التقديرية للعام 2018، والتعديلات على سياسة المشتريات في المعهد. وعُقد أيضًا اجتماعَا لجنة التدقيق المالي والإداري برئاسة الشيخ الدكتور عبد الله بن علي آل ثاني، ولجنة الترشيحات برئاسة الدكتور عزمي بشارة. وبعد مناقشة مجلس الأمناء لتوصيات اللجان، قام بإقرارها.

واستمع أعضاء مجلس الأمناء خلال اجتماعهم إلى تقرير سير العمل في المعهد، الذي عرضه الدكتور ياسر سليمان معالي، وعرض الأهداف التي أُنجزت خلال العامين السابقين بحسب الخطة الإستراتيجية للمعهد. وقد تقرر عقد الاجتماع السنوي القادم لمجلس أمناء المعهد خلال آذار/ مارس 2018 في الدوحة.