نشر في: 23/11/2017

ينظم معهد الدوحة للدراسات العليا مع مركز الدراسات المتقدمة في برلين EUME أيام (1-2 ديسمبر 2017) ورشة عمل عن الفيلسوف الألماني فالتر بنيامين وأصداء أفكاره وأعماله في فضاء الفكر العربي المعاصر. وتسعى الورشة إلى فهم ظاهرة الاهتمام العربي المتزايد بالفيلسوف والناقد الأدبي والفني الألماني فالتر بنيامين (1892-1940) والاشتباك معها أكاديمياً وفكرياً. فبينما سجلت دوائر الدراسات الإنسانية في العقود الأخيرة انشغال مطرد ببنيامين على المستوى الدولي، فقد شهدت الساحة الفكرية العربية في السنوات القليلة السابقة نوعاً من الالتفات المفاجئ إلى كتاباته وأفكاره. وقد ظهرت تجليات هذه الالتفاتة العربية على عدة مستويات منها ترجمة ونشر نصوص قصيرة مؤسسة لمفاهيم هذا المفكر عن فلسفة "التاريخ" و"الثورة" و"اللغة" و"الترجمة" و"العنف" و"القانون" ... إلخ. كما ترددت أيضاً أصداء بنيامين على المستوى الإبداعي والأدبي بشكل ملفت لم يتم الانتباه إليه بعد.

 ويضم هذا النوع من التفاعل الإبداعي على سبيل المثال اهتمام محمود درويش المتزايد في سنواته الأخيرة برؤية بنيامين للتاريخ والذاكرة ولا سيما تاريخ المهزومين أو "تاريخ من ليس لهم تاريخ" وتضاعيف هذه الفكرة في سياق "الكارثة الفلسطينية" وتجلياتها في بعض أعماله الأخيرة بشكل واضح. كما يتجلى هذا التفاعل الإبداعي في رواية سنان أنطون الأخيرة "فهرس"، وشذرات هيثم الورداني في "كتاب النوم". تعددت الفعاليات الأكاديمية والثقافية حول بنيامين في السنوات الأخيرة في رام الله والقاهرة والإسكندرية. والمثير هنا أنه كما جاءت فعالية رام الله لطرح سؤال حول الفكر النقدي الراديكالي لبنيامين وعلاقته بمفهوم "العنف" و "القانون" والدولة في قلب المعترك السياسي الفلسطيني المقاوم، فقد جاءت فعالية القاهرة في لحظة انكسار الثورة تحت نظام عسكري قمعي لتطرح أسئلة أساسية حول معنى تاريخ المقموعين والمهزومين ورؤية بنيامين حول إمكانية كتابة هذا التاريخ بعيداً عن السرديات الكبرى التي يكتبها المنتصرون، وهو تاريخ متقطع وغير متصل، يحتاج إلى تمشيط الماضي تمشيطاً عكسيا على حسب قول بنيامين.

وعلى هذه الخلفية المعقدة جاءت فكرة الورشة لرصد ومناقشة هذا التفاعل العربي الجديد مع بنيامين، والاشتباك معه فكرياً وأكاديمياً وتتبع عملية ترحال المفاهيم وترجمتها الى فضاء الفكر العربي المعاصر في سياق إنتاج معرفي عربي جديد ينطلق من الحاضر، كما تهدف الورشة إلى تكوين شبكة تفاعلية من الباحثين والكتاب والمترجمين المهتمين بالتفاعل العربي مع الفكر البنياميني.