نشر في: 21/11/2017

يهدف المعرض إلى توفير كتب مستعملة للطلاب بأسعار رمزية لتشجيعهم على القراءة.

اختتم معهد الدوحة للدراسات العليا أمس الإثنين 20 نوفمبر المعرض الأول للكتاب المستعمل؛ الذي أقيم على مدى يومين بمباني مكتبة المعهد تحت شعار: "امنح كتابك حياة جديدة". ويهدف المعرض إلى توفير كتب مستعملة للطلاب بأسعار رمزية لتشجيعهم على القراءة، وتنادى العاملون بمكتبة المعهد لإقامة المعرض عبر دعوة الأساتذة والطلاب للتبرع بالكتب الفائضة، أو التي يرغبون في مشاركتها مع الآخرين.

وشارك مئات الطلاب في المعرض الذي جمع 1200 عنوانا في مختلف ضروب المعرفة، وانعقدت مجموعة من الحلقات النقاشية الطلابية بجانب المعرض؛ الذي تميز بالثراء الكبير للتنوع الذي تحظى به أسرة المعهد وأساتذته، الأمر الذي أتاح لرواد المعرض التعرف على ثقافة عدد من الشعوب؛ من خلال العناوين المطروحة في المعرض.

وقالت وفاء الجمالي -مسؤولة قسم التزويد في مكتبة المعهد- إنهم جمعوا عدداً من الكتب عن طريق التبرعات من قبل طلاب وأساتذة المعهد، لإقامة المعرض الذي استمر على مدار يومين. وأوضحت أن الكتب التي بقيت من المعرض الأول سيتم اعتمادها كنواة للمعارض المقبلة التي ستكون أكبر وأشمل.

وأضافت أن المعرض اقتصر في نسخته الأولى على أسرة المعهد، ولكنه سوف يتمدد ليشمل في المرات المقبلة عدداً أكبر من المهتمين بالقراءة واقتناء الكتاب، مضيفة إلى أنهم يتطلعون في المعهد للعب دور كبير في تنشيط القراءة وسط الطلاب وجميع فئات المجتمع.