يسعى برنامج التدريب العملي الميداني لتوفير فرصٍ لطلبة كلية الإدارة العامة واقتصاديات التنمية في المنظمات الحكومية المضيفة والمنظمات الغير ربحية. ويوفر لهم فرصًا لاكتساب خبرة عملية ضرورية، تؤهلهم للانخراط في قوة العمل، وتعزيز تطورهم المهني من خلال المشاركة في منظمات الخدمة العامة ونشاطاتها. أما من ناحية المنظمات المضيفة، فيمكن استخدام التدريب العملي لتنفيذ مشاريع محددة ، إضافة إلى خلق فرص عمل لهؤلاء الطلبة الجدد. أما بالنسبة إلى معهد الدوحة للدراسات العليا، فهو مجال لتوثيق علاقاته بمجموعة واسعة من منظمات التنمية الحكومية وغير الحكومية غير المحلية والدولية وغيرها من المنظمات.

ويمكن تلخيص أهداف التدريب العملي في ما يلي:

  • ربط مفاهيم الإدارة والسياسات العامة واقتصاديات التنمية ونظرياتها بحالات وقضايا فعلية.
  • فهم سياق منظمات الخدمة العامة والمنظمات غير الحكومية والدولية، وإدراك ديناميكيتها.
  • تحسين الاداء الوظيفي للطالب، بصفته عضوًا فعالًا في منظمته.
  • العمل تحت الضغط، والتعرف إلى الفرص والعقبات التي تواجه شتى الإداريين والمنظمات.
  • اكتساب معرفةٍ مباشرة بعملياتٍ إدارية محددة.
  • بناء علاقات شخصية تتيح فرصًا مهنية في المستقبل.
الجهات الحكومية التي يتم التعاون معها في إطار التدريب العملي:
يتم اختيار الجهات الحكومية التي تربطها بمعهد الدوحة للدراسات العليا مذكرة تفاهم أو غيرها من الجهات، مثل:
- الهلال الأحمر القطري
- وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية
- وزارة التخطيط التنموي
- بنك قطر للتنمية
- جمعية قطر الخيرية
- المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات / معهد الدوحة للدراسات العليا
- اللجنة الوطنية لحقوق الانسان
- المؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي

ويُعد مقرر التدريب العملي مقررًا أساسيًا من متطلبات التخرج للطلبة دون خبرة مهنية مدتها عامان، على الأقل في مجال الخدمة العامة ( في القطاع الحكومي أو غير الربحي)، وله درجة نجاح أو رسوب، ولا يتخرج الطالب إلا بعد استيفاء كل ساعات التدريب العملي ومتطلباته.