يزاوج البرنامج بين شقَّين في علم المعجم، هما: علم المعجم النظري، أي المعجمية، وعلم المعجم التطبيقي، أي القاموسية؛ فيقوم بالنظر المعمَّق في هذين الشقين. يستعين البرنامج بما قدمته اللسانيات الحديثة من تصوُّرات، وما حققته الصناعة المعجمية من تطور، لفحص مختلف الجوانب المتعلقة بالمعجم: في مصادره، وبناء مدونته، وآليات معالجته، وعلاقته بمجتمعه. فالمعجم بمختلف قضاياه في بؤرة الاهتمام، وتُوظَّفُ اللسانياتُ وعلومُ الأصوات والصرْفِ والدلالة في خدمته.

يطمح البرنامج إلى تكوين نخبة من الباحثين اللسانيين والمعجميين المؤهلين للإسهام في معالجة قضايا اللغة العربية معالجةً علمية تستند إلى إنجازات اللسانيات النظرية والتطبيقية في مجال علم المعجم. وفي هذا السبيل، يسعى إلى تعزيز الاستقلال الفكري والحس النقدي عند الباحثين، وإلى تمكينهم من امتلاك أدوات البحث المنهجية والمعايير العلمية العالمية ليكونوا قادرين على توظيف معارفهم العلمية وخبراتهم البحثية؛ من أجل تلبية حاجات المنطقة العربية في اللسانيات والمعجمية العربية.

وقد رُوعِيَ في تصميم البرنامج قدرته على تحقيق الأهداف الآتية:

- ربط التكوين النظري بالتطبيقات العملية، واستثمار المعرفة المحرزة، نظريًا وتطبيقيًا، في حل الإشكالات الواقعية التي تعانيها اللغة العربية ومعجمها الحديث.

- ربط المعجم بقضايا المجتمع ليكون صورة عنه من جهة، وعنصرًا فاعلًا فيه من جهة أخرى.

- الاستفادة مما قدمته اللسانيات الحاسوبية وما أتاحته من إمكانات في بناء المدونات اللغوية وفي استغلالها لأغراض الصناعة المعجمية.

- تخريج باحثين أكاديميين مؤهلين لمتابعة الدراسة في مستوى الدكتوراه، ولممارسة البحث العلمي وفق أصوله ومعاييره العالمية، في مجالات اللسانيات وعلم المعجم وعلم المصطلح والتطبيقات المرتبطة بها.

- كما يسعى البرنامج إلى سد بعض النقص المرصود في مجال المعجمية العربية وصناعة المعاجم فيها؛ للإسهام في صناعة معاجم عربية حديثة، ومعجم تاريخي للغة العربية.

من هذا المنطلق، يقدم البرنامج تكوينًا فريدًا من نوعه في الوطن العربي؛ إذ يسمح للطالب بالتخصص في مجال المعجم والصناعة المعجمية، ويجمع ما بين اللسانيات النظرية وتطبيقاتها في صناعة المعاجم وكثير من مقررات هذا البرنامج من مثل الصناعة المعجمية، والمعجم التاريخي، والمعجم واللسانيات الحاسوبية، والمعجم ومستويات العربية.

 


 

هيكلية البرنامج

أ‌. متطلبات البرنامج

1- مقررات إلزامية (21 ساعة معتمدة):

- LAL611 المعجم وعلوم اللسان

- LAL612 المعجمية العربية

- LAL613 المعجم واللسانيات الحاسوبية

- LAL614 علم المعجم

- LAL615 علم الدلالة والدلالة المعجمية

- LAL616 علم الصرف والصرف المعجمي

- LAL617 الصناعة المعجمية

 

2- مقررات إختيارية (3 ساعات متعمدة):

- LAL620 علم المصطلح والصناعة المصطلحية

- LAL621 فلسفة اللغة

- LAL622 المعجم ومستويات العربية

- LAL623 المعجم والمجتمع

 

3- مقرران إلزاميان (بدون ساعات معتمدة)

- LAL001 قراءات أجنبية متخصصة في اللسانيات والمعجمية.

- LAL000 ورش تدريبية على إعداد الرسائل العلمية وكتابتها وتوثيقها.

 

ب.  متطلبات الكلية 

1-  مقرر تأسيسي إلزامي على مستوى الكلية (3 ساعات متعمدة):

SOSH601 قضايا في العلوم الاجتماعية والإنسانية,على جميع طلاب كلية العلوم الاجتماعية الإنسانية استكمال مقرر تأسيسي إلزامي بنجاح. يقدم المقرر على مستوى الكليّة كمدخل عابر للتخصصات يتناول القضايا الرئيسيّة في العلوم الاجتماعيّة والإنسانيّة. 

 

2-  مقرران عابران للتخصصات (6 ساعات متعمدة):

يسجل جميع الطلاب في مقررات مختلفة ذات أهمية خاصة تكون بطبيعتها متعدّدة الجوانب وعابرة للتخصصات. ويشترك برنامجان على الأقل في تقديم تلك المقررات. عدد ما تعرضه الكلية من المقررات أدناه يتحدد في ضوء تقديرها لرغبات الطلاب المسجلين في المقرر وعددهم، ويعتمد أيضاً على توافر أعضاء هيئة التدريس.

 

3- اختيار حر (3 ساعات متعمدة):

يستطيع الطلاب أن يختاروا مقررا واحدا (من3 وحدات) من أي برنامج آخر في المعهد (بما في ذلك برامج كلية العلوم الاجتماعية والانسانية، وكلية الإدارة العامة واقتصاديات التنمية، وكلية علم النفس والعمل الاجتماعي، ومركز دراسات النزاع والعمل الإنساني)، ويمكن أن يختار الطلاب هذا المقرر من قائمة المقررات الاختيارية التي يقدمها برنامج اللسانيات والمعجمية العربية:

- LAL620 علم المصطلح والصناعة المصطلحية

- LAL621 فلسفة اللغة

- LAL622 المعجم ومستويات العربية

- LAL623 المعجم والمجتمع

 

جالرسالة  (6 ساعات معتمدة):

يقوم الطالب باختيار موضوع الرسالة وبرنامج البحث بالتشاور مع مشرفه الأكاديمي. وتكون الرسالة من 12،000-18،000 كلمة وتقدم في نهاية العام الدراسي الثاني، على أن يبدأ التداول حول موضوعها ابتداءً من العام الدراسي الأول. وينظم الأستاذ المشرف على هذا الجزء من المقرر جلسات تنويرية للطلاب حول مناهج البحث واختيار الموضوع. وعلى الطلاب كتابة ملخص لفكرة الموضوع والافتراضات الأساسية المراد اختبارها ومنهجية البحث المختارة، مع ملخص حول الإضافة التي ينتظر أن يقدمها البحث على أساس نظرة نقدية لأهم الأعمال التي تناولت موضوع البحث. يقوم منسق المقرر بعد ذلك باختيار مشرف على البحث يتابع مع الطالب بحثه حتى إتمامه.يتم تقييم نص الرسالة أولا من قبل لجنة تقييم مكونة من شخصين، ثم عبر مناقشة شفهية مع الطالب/ الطالبة أمام نفس اللجنة.