يمثل البرنامج تجربة رائدة في المنطقة، وذلك بتفاعله مع المقاربات الجديدة والسجالات النظرية والمنهجية الحديثة في مجالات التخصص، والمجالات الأخرى ذات الصلة، مثل الفلسفة والنظرية النقدية، ودراسات ما بعد الاستعمار، ودراسات الترجمة، والدراسات الثقافية. وقد تركزت هذه السجالات في إشكالية المنهج والمنهجية في عبور الحدود للغات والثقافات والآداب المختلفة، كما كشفت عن حتمية المساهمة الفعالة والممنهجة للخبرات في الآداب غير الأوروبية وتراثها الجمالي والمعرفي والنقدي في التنظير الجديد للأدب المقارن، كحقل تخصصي ومعرفي قد بدأ بالفعل، في التوسع بعيدًا عن مرحلة الهيمنة الأورو-أميركية التي سايرت نشأته وتطوره.

تجسّد الخطة الدراسية والمقررات المطروحة في البرنامج الرؤية الجديدة المؤصلة والمتفاعلة مع تاريخ التخصص وتطوراته من منظور النقدية الإنسانوية، ومع أحدث ما جدّ من منهجيات التأويل والقراءة العابرة للحدود. وتؤطر هذه المقررات مداخلات أساسية في التخصص تهدف إلى تكريس الحوار الجاد مع البرامج الأخرى، وبالأخص في الجامعات الأميركية وبعض الجامعات الأوروبية (بالتنسيق على مستوى الرؤية مع بعض الجامعات الآسيوية والأفريقية). تسعى المقررات، كذلك، إلى إعادة النظر في النظريات والمفاهيم والمصطلحات المحورية، عبر التفاعل مع تاريخ الممارسات النقدية والتأويلية، وبالتمحيص النظري للأبعاد التاريخية والثقافية التي تشكل منظومة الهيمنة في مجال فهم وتأويل ممارسات التأليف والقراءة في خصوصيات الثقافات. ويكتمل هذا بإضافة مقررات رائدة في دراسات الأدب العربي ومنهجيات دراسة الآداب غير الأوروبية كإسهام في التخصص على المستوى العالمي. وتساهم هذه المقررات في طرح المداخلات النظرية والمنهجية الجديدة لمفاهيم وممارسات التحقيب والحدود اللغوية، والقومية، والمناطقية، وتحديات فهم الممارسات الجمالية وخصوصيات المكان في تاريخ الممارسات العربية.

ويضيف البرنامج إلى وضع الأسس النظرية والمنهجية للتخصص، التركيز على بعض أهم الظواهر المصاحبة للفكر النقدي المقارن الجديد؛ مثل ظاهرة النصية، وظاهرة القراءة النقدية الدقيقة، وذلك بطرح مقررات تركز على مفاهيم وممارسات إنتاج النص الأدبي، وتاريخ التلقي، والعبور للحدود، كنسق للنصية الجديدة. ويتم دعم هذا التوجه عبر مقررات تهدف إلى تكريس مهارات القراءة الدقيقة والمعمقة ومهارات التحليل النصي، وهما البعدان المحددان لخصوصية الأدب المقارن كمجال معرفي على مدار تاريخه.

مخرجات تعلم البرنامج

1. إثبات المشاركة الناقدة في مجال نشأة النظام التقليدي للأدب المقارن وتاريخه وممارساته، مع الاعتماد على الروافد متعددة التخصصات والمناقشات النظرية للأدب المقارن الجديد.
2. إجراء دراسة نقدية للسجالات المعاصرة في مناهج الأدب العالمي، ودراسات ما بعد الاستعمار، والدراسات الثقافية ودراسات الترجمة.
 3. إثبات الحس النقدي والكفاءة في القراءة الدقيقة والتحليل النصي باعتبارها مهارات مطلوبة في مجالي الدراسات المقارنة والإنسانوية النقدية.
4. إثبات فهم عميق للمفاهيم النظرية الرئيسية والسجالات المعاصرة في العلوم الإنسانية والموقف الأخلاقي للإنسانوية النقدية.
5. التحليل النقدي لمفاهيم الأدب المعتمدة في التراث العربي والأوروبي وغيرهما.
6. اعتماد مناهج أصيلة قصد المساهمة في طائفة الاصطلاحات المفاهيمية التي تحدد مجال التخصص في ضوء التقاليد الجمالية والنقدية والفكرية العربية.
7. تصميم وقيادة المشروعات البحثية ؛ التدريب على المشاركة في المناقشات الفكرية في إطار فعاليات جماعية ؛ وعمليات العرض بشكل احترافي مهني أمام الجمعيات الأكاديمية والمهنية المتخصصة.
8. إثبات الوعي الأخلاقي والحس النقدي في طرح تصور جديد للحدود اللغوية والثقافية والوطنية.