​​أرحب بكل من يطالع هذه الصفحة، وخاصة بالطلاب والطالبات ممن يفكرون في مواصلة دراساتهم العليا ويبحثون عن برامج تعليمية تلبي طموحاتهم. إن كنت محبا للمعرفة، صاحب عقل متفتح، وتفكير مستقل، تتملكك الرغبة في الانفتاح على العالم الذي تعيش فيه، ولديك الفضول لاستكشاف الجديد والمختلف، وإعادة النظر إلى القديم والتقليدي لفهمه فهما جديدا، فقد وجدت بغيتك. فأنت الطالب الذي نبحث عنه في كلية الدراسات الاجتماعية والإنسانية بمعهد الدوحة للدراسات العليا، والذي من أجله استقطبنا من حول العالم نخبة من الأساتذة المختصين، البارزين في مجالاتهم. 


​وكيفما كانت اهتماماتك الفكرية ودراساتك السابقة، فلا بد أن واحدا من برامج الكلية الثمانية​ سيتقاطع معها. إن برامجنا تشمل الفلسفة، والعلوم السياسية والعلاقات الدولية، وعلم الاجتماع والأنثروبولوجيا​، والإعلام والدراسات الثقافية، والصحافة، والأدب المقارن، والتاريخ، ​واللسانيات والمعجمية العربية​. مدة الدراسة للماجستير في كل من هذه البرامج سنتان من المقررات الدراسية تنتهي بكتابة أطروحة بحثية مطولة تحت إشراف أستاذ مختص. ولكن أيا كان البرنامج الذي تختص فيه، فلن تكون منعزلا بداخله، فكليتنا تهدف إلى أن تعلّم طلابها أن قضايا المجتمع والإنسانية قضايا معقدة متشابكة، لا يمكن لاختصاص واحد أن يفهمها حق الفهم أو يجد لها الحلول، ومن هنا فقد صُممت برامجنا تصميما يقوم على مبدأ تداخل الاختصاصات العلمية، والعمل المشترك بين أصحاب هذه التخصصات في العلوم الاجتماعية والإنسانية لفهم العالم الذي نعيش فيه وتقديم الحلول لمجتمعاتنا العربية وفيما وراءها. 


أتطلع إلى الترحيب بكم شخصيا في رحاب المعهد مع انطلاق عامنا الدراسي الأول في 4 أكتوبر 2015.


رشيد العناني

عميد كلية العلوم الاجتماعية والإنسانية​

​​​​​